ذكرت عدة تقارير إعلامية إستنادا إلى مصادر موثوقة أن الطاس قد توصلت فعلا بتقرير الحكم غاساما و مندوب المباراة حول فضيحة رادس و كل الأأحداث التي رافقت مباراة عودة نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الترجي و الوداد 

و أشارت ذات المصادر إلى أن التقريرين لم يتضمنا أي إنسحاب لفريق الوداد كما حاول مسؤولو الترجي تلفيقه , حيث أن تقرير الحكم غاساما و تقرير الموريتاني أحمد ولد يحيى مندوب المباراة قالا أن توقيف اللقاء جاء بسبب القوة القاهرة و الوضع الأمني بالملعب 

و جاء في تقرير مندوب المباراة أحمد ولد يحيى أنه هو من أمر الحكم غاساما بإنهاء اللقاء مخافة وقوع أحداث لا تحمد عقباها خاصة عندما تأكد أن الوضع الأمني بالملعب لم يكن يسمح بإستكمال المباراة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية