أمهلت لجنة النزاعات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" فريق الرجاء 45 يوما، لأداء مبلغ حوالي 267 مليون سنتيم، لفائدة لفائدة الكونغولي ليما مابيدي، اللاعب السابق للفريق الأخضر.

و منح الاتحاد الدولي لكرة القدم إدارة الرجاء البيضاوي فرصة أخيرة لأداء المبلغ، قبل نهاية شهر يونيو المقبل، وفي حال امتنع عن ذلك سيفرض عليه عقوبة قاسية بحرمانه من التعاقد مع اللاعبين لثلاثة  مواسم وخصم النقاط من رصيده في الدوري الاحترافي، في حال لم يلتزم بالمهلة المذكورة .

وكان مسؤولو الرجاء قد رفضوا في وقت سابق صرف مستحقات مابيدي العالقة بذمة الفريق، بعدما رفض الأخير فكرة تجديد عقده مع الفريق قبل الحصول على مستحقاته، ليلجأ بعد ذلك إلى الاتحاد الدولي للحصول على مستحقاته المالية.

وكان مابيدي قد أوضح  أنه حاول الاتصال بعض مسؤولي الرجاء في إطار العلاقة التي تجمعه بهم من أجل التوصل إلى حل للحصول على مستحقاته التي قدرها اللاعب بحوالي 2.760.000  درهم، غير أن مسؤولي الفريق الأخضر لم يردوا على اتصالاته.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية