يعيش نادي انجليزي عريق يمارس بالقسم الممتاز، خلال الأيام الحالية،على وقع ورطة حقيقة بسبب العثور على نجمه داخل حمام في ملهى ليلي ببريطانيا، وهو يتعاطى الكوكايين.

وذكرت جريدة "ديلي ميل"، البريطانية أن لاعبا شهيرا في البريميرليغ، ولم يكشف عن اسمه، تعرض للطرد بعدما ضبط يتعاطى الكوكايين داخل مرحاض، مضيفا أن اللاعب كان في النادي الليلي برفقة زملاء له بالفريق للاحتفال بالكريسماس، وأنه "فقد وعيه بشكل كامل وواجه موقفا محرجا".

وذكرت الصحيفة البريطانية الشهيرة، أن اللاعب أحدث فوضى في المكان، قبل أن يتدخل أحد مسؤولي النادي لإخراجه من الباب الخلفي، وطلب سيارة أجرة لنقله إلى منزله، وأن الواقعة تسببت في ورطة بالنسبة لفريقه، على اعتبار أن الحفل الذي حضره عدد من اللاعبين، لم يكن مرخصا له من قبل إدارة النادي.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية