أعلن برشلونة متصدر الدوري الإسباني رسميًا غياب جناحه الفرنسي عثمان ديمبلي عن الملاعب نحو عشرة أسابيع (شهرين ونصف الشهر)؛ بسبب إصابة في عضلات فخذه اليسرى.

وقال النادي في بيان عبر موقعه الرسمي على الإنترنت: إن ديمبلي أصيب في الدقيقة 26 خلال مواجهة فريقه السابق بروسيا دورتموند الألماني في دوري أبطال أوروبا، يوم الثلاثاء الماضي.

وأصيب ديمبلي خلال المباراة وشارك بدلًا منه مواطنه أنطوان غريزمان، واستغل الفرصة وأجاد وسجل هدفًا في الثلاثية.

وشارك الدولي الفرنسي في ثماني مباريات حتى الآن هذا الموسم، بينها أربع في الدوري وأربع في دوري الأبطال وسجل هدفًا واحدًا في مرمى إشبيلية في كامب نو في الدوري.

وهذه المرة الثامنة التي يتعرض خلالها ديمبلي للإصابة مع برشلونة في غضون عامين، ولم يشارك بشكل منتظم مع الفريق الكتالوني.

مما لا شك فيه أن هذه الإصابة تمثل ضربة قوية للمدرب إرنستو فالفيردي، الذي لن يكون قادرًا على الاعتماد على ديمبلي حتى فبراير المقبل.

ويعتمد فالفيردي على ديمبلي كبديل للثلاثي الهجومي المكون من ليونيل ميسي ولويس سواريز والفرنسي غريزمان، لكنه سيستعين بديمبلي مع انطلاق مباريات أدوار خروج المغلوب في دور الأبطال في فبراير المقبل.

ليست هذه المرة الأولى التي يتعرض خلالها الجناح الفرنسي للإصابة، فهي الثالثة هذا الموسم ولم يشارك سوى في تسع مباريات.

وحاول المدرب فالفيردي وجماهير برشلونة دعم الجناح الفرنسي الذي كان تواجده في التشكيل الأساسي أمام بروسيا دورتموند، فريقه السابق، مفاجأة مدرب برشلونة على حساب غريزمان.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية