أعلن اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية (كونميبول) اختيار الحكم أندريس كونيا من أوروغواي لإدارة المباراة الحاسمة بين ريفر بليت وبوكا جونيورز الأرجنتينيين في إياب الدور النهائي لكأس ليبرتادوريس.

ويلتقي الفريقان على استاد "مونومينتال" معقل فريق ريفر بليت في 24 نونبر الحالي إيابا بعد انتهاء مباراة الذهاب بينهما على ملعب "لا بومبونيرا" معقل فريق بوكا جونيورز بالتعادل 2 / 2 .

وقدم كونيا /42 عاما/ أداء مثيرا للجدل عندما أدار مباراة الإياب بين غريميو البرازيلي وريفر بليت في المربع الذهبي للبطولة والتي أقيمت في 30 أكتوبر في البرازيل.

وانتهت هذه المباراة بفوز ريفر بليت 2 / 1 ليتأهل الفريق إلى الدور النهائي للبطولة أمام بوكا جونيورز.

وبعد المباراة، انتقد ريناتو غاوتشو، رئيس نادي غريميو الحكم الأوروغوياني على قراره الخاص باحتساب ضربة جزاء لريفر بليت بعد اللجوء إلى نظام حكم الفيديو المساعد (فار) عندما كانت النتيجة هي التعادل 1 / 1 .

وبعد عدة دقائق من مراجعة الإعادة بالفيديو، أشار الحكم إلى أن مدافع غريميو لمس الكرة بيده لاعتراضها ومنح ضربة جزاء لريفر بليت سجل منها غونزالو مارتينيز هدف الفوز للفريق الأرجنتيني.

وكان كونيا أثار الجدل أيضا في 2017 في النسخة الماضية لبطولة كأس ليبرتادوريس عندما رفض احتساب ضربة جزاء لريفر بليت في مباراته أمام لانوس الأرجنتيني في الدور قبل النهائي للبطولة وذلك إثر لمسة يد من إيفان ماكروني، لاعب خط وسط فريق لانوس.

وكان ريفر بليت تقدم 2 / صفر لكن لانوس قلب المباراة لصالحه 4 / 2 وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز ريفر بليت 1 / صفر لتكون النتيجة الإجمالية لصالح لانوس.

ويعاون كونيا في إدارة المباراة النهائية مواطناه نيكولاس تاران وماوريسيو إسبينوزا حكمان مساعدان.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية