استغرب خبير داخل اللجنة المركزية للتحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أن تكون لجنة الإنضباط داخل الكاف، قد تفادت في معرض قراراتها الإنضباطية بخصوص إياب نهائي عصبة الأبطال الموقوف بين الترجي التونسي و الوداد الرياضي، الحديث عن عدم اشتغال الفار في المباراة، برغم أنه كان من بين الاسباب التي أدت إلى وقع الأحداث التي شاهدها الجميع بالمباراة 

ومسؤولية تشغيل الڤار في المباراة تتحملها بحسب لوائح الكاف الأطراف الثلاثة المسؤولة عن التنظيم، الكونفدرالية الإفريقية والجامعة التونسية لكرة القدم والترجي الرياضي.

وكانت الأحكام الصادرة عن لجنة الإنضباط والتي أعلنت الترجي متوجا باللقب والوداد خاسرا، قد أغفلت تماما إصدار أي عقوبات بشأن عدم تشغيل الفار.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية