أكد السينيغالي موسى نداو، مساعد مدرب فريق الوداد الرياضي، صعوبة مباراة الفريق غدا الثلاثاء أمام لوبي ستارز النيجيري، على الرغم من الانتصار عليه في مباراة الذهاب بنيجيريا، لكنه شدد على حتمية تحقيق الفوز، من أجل الاقتراب من ضمان التأهل للدور الموالي من أغلى المنافسات القارية.

وفي الندوة الصحفية التي عقدها، اليوم الإثنين، بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، قبل هذه المواجهة، التي تندرح ضمن رابع جولات دور المجموعات، شدد نداو على أن جميع عناصر الفريق مستعدة لهذا الموعد الهام، والذي يعتبر منعطفا مهما من أجل خطف بطاقة العبور لدور الثمن النهائي.

وقال نداو في المناسبة نفسها، إن اللاعبين تم تحضيرهم على المستويين البدني والذهني لهذه المباراة، ” فعلى الرغم من انتصارنا في مباراة الذهاب بنيجيريا، إلا أن مباراة الغد ستكون أكثر صعوبة، لأننا سنكون أمام خصم ليس لديه ما يخسره، وسيسعى جاهدا من أجل الحفاظ على حظوظه للتأهل للدور الموالي”.

وزف اللاعب السابق للفريق الأحمر بشرى سارة لأنصار النادي، بعد أن أكد جاهزية المدافع الشيخ كومارا لهذه المواجهة، بعد غياب طويل، وصرح نداو قائلا ” باستثناء السعيدي المصاب، فإن جميع اللاعبين سيكونون حاضرين ، بما فيهم الشيخ كومارا، الذي عاد أخيرا للفريق”.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية