خرج لاعبو فريق الوداد الرياضي، تحت تصفيقات الجماهير، رغم الإقصاء من دوري الأبطال على حساب وفاق سطيف الجزائري.

و عبر أنصار النادي الأحمر، عن مساندتهم و دعمهم للاعبين، رغم الخروج المبكر، وانتهاء رحلة الدفاع عن اللقب القاري، على يد وفاق سطيف الذي فرض على الوداد تعادلا بدون أهداف في قلب البيضاء.

وفي سياق ذي صلة، سيطرت ملامح الحزن على اللاعبين، الذين ظلوا وقتا طويل على أرضية الملعب، لمبادلة التحية مع الأنصار، قبل النزول نحو مستودعات الملابس.

ويذكر أن الإطار الوطني عبد الهادي السكتيوي مدرب الفريق، كان قد تعرض لوابل من السب و الشتم بعد المباراة، كما رماه البعض بالقنينات، الأمر الذي استدعى تدخل رجال الأمن الخاص

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية