تحدث الدولي المغربي نايف أكرد لاعب ديجون الفرنسي كرة القدم عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الإجتماعي "إنستغرام"، عن الصدمة التي تعرض لها من طرف زميله المهدي بنعطية، في أول مباراة خاضها رفقة الأسود، وكانت أمام ألبانيا في إطار استعدادات المنتخب لنهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

وقال أكرد : "أذكر جيداً أول مباراة لي مع المنتخب الوطني، استدعاني هيرفي رونار، كانت أمام ألبانيا، دخلت للعب إلى جانب بنعطية".

وأضاف: "في عمليات الإحماء تقدم نحوي المهدي وقال لي بأنه يلعب في بايرن ميونخ وأنا ألعب في الفتح الرباطي، لكننا معا ندافع عن قميص واحد، لم أكن أنتظر كل الدعم الذي وجدته، المهدي قال لي أطلب منك شيئا واحداً العب لعبك بالطريقة التي تعودت عليها".

وختم قائلا: "لقد كان ذلك بمثابة نوع من الصدمة من خلال طريقة تعامل المهدي بنعطية معي، فقد حضر بعد نهاية المباراة وهنأني على المردود الذي قدمته في أول مواجهة".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية