تراجع المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، في التصنيف الذي أصدره الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" الخاص بهذا الشهر.

وتراجع المنتخب المغربي بمركز وحيد وحل في المركز الـ 43 على الصعيد العالمي، والخامس على الصعيد القاري، وذلك بعد التعادل أمام موريتانيا بدون أهداف والفوز على بورندي بثلاثة أهداف دون رد.

وكانت النخبة الوطنية في المرتبة 39 قبل أن تتراجع منذ التعاقد مع الناخب الوطني الجديد وحيد خليلوزيتش، إلى المركز الـ42  عقب تواضع النتائج في المباريات الودية التي خاضها الأسود حيث أنه في أربع مباريات حقق انتصار وحيد أمام النيجر، وتعادلين أمام كل من بوركينا فاسو وليبيا، وهزيمة أمام الغابون.

وحافظ المنتخب السنغالي على صدارة التصنيف الإفريقي في حين حل في المركز الـ 20 عالميا، بينما حافظ المنتخب التونسي على صدراة المنتخبات العربية في القارة الإفريقية كما يحتل المركز الـ 27 عالميا.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية