من أبرز المشاهد المؤسفة التي عرفها نهائي كأس العرش بين الدفاع الحسني الجديدي و الرجاء البيضاوي , شغب بعض الجماهير المحسوبة على الرجاء قبل المباراة بالإضافة إلى الإصابات التي تعرض لها جمهور الفريق  الأخضر 

و قد انضاف إلى هذين الحدثين فعلين آخرين هما قيام مدرب الرجاء بضرب أحد المنظمين التابعين للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم و كذا تعرض لاعب الرجاء الياميق للسرقة 

فقد اعتدى الإسباني خوان كارلوس غاريدو، مدرب فريث الرجاء البيضاوي بالضرب على أحد موظفي الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بعد نهاية المباراة التي فاز فيها على الدفاع الحسني الجديدي بالضربات الترجيحية، و التي توج خلالها الرجاء بطلا وأحرز الكأس الثامنة لخزانة ألقابه .

و حسب ما ذكرته بعض وسائل الإعلام التي عاينت الحادثة فقد تدخل الموظف المذكور لمنع غاريدو من إدخال عائلته لمنطقة ممنوعة على غير اللاعبين وهو ما لم يتقبله غاريدو الذي اعتدى عليه بالضرب

من جهة أخرى تعرض جواد اليميق، لاعب فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم ، للسرقة بعد نهاية المباراة التي فاز فيها فريقه على الدفاع الحسني الجديدي لحساب نهائي كأس العرش.

واكتشف اللاعب الرجاوي سرقة هاتفه النقال من شخص قال إنه عاينه قبل أن يختفي بعد ذلك عن الأنظار .

وفشل اليميق في إيجاد “اللص” الذي اشتبه في سرقته هاتفه النقال قبل عودته لمستودع ملابس الرجاء لاصطحاب باقي حاجياته.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية