فرضت جائحة فيروس كورونا استثناءات عدة، بعد فترة التوقف الطويلة التي استغرقتها المسابقات بالدوريين الأول والثاني، في المغرب.

وقررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم اعتماد ميركاتو صيفي طويل يستغرق 3 أشهر كاملة، على أن يفتتح مطلع الشهر المقبل.

وسيتواصل سوق التعاقدات الصيفية لأكثر من 12 أسبوعا، كي تتاح الفرصة أمام الأندية لتعزيز صفوفها ومعالجة النقص الذي سيتسبب فيه مغادرة عدد من اللاعبين المنتهية عقودهم.

ورغم الضائقة المالية التي أنهكت أغلب الأندية المغربية، إلا أنه يرجح أن يشهد الميركاتو المقبل، منافسة ضارية بين عديد الفرق منها الوداد وشباب المحمدية والجيش ثم نهضة بركان والرجاء إضافة لمولودية وجدة.

وكانت الجامعة قد أبلغت الفرق بإمكانية اعتمادها على اللاعبين الذين شارفت عقودهم على نهاينها حتى إعلان نهاية الموسم رسميا.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية