طالبت فئة كبيرة من جماهير نادي الوداد الرياضي، رئيس الفريق سعيد الناصيري بمتابعة محمد محمد بودريقة قضائيا، على خلفية التسجيل الصوتي "المسرب" لهذا الأخير.

و حسب ما تناقلته الجماهير الودادية على مواقع التواصل الاجتماعي فإدارة النادي في شخص رئيسها سعيد الناصيري مطالبة بإصدار بلاغ رسمي، للحديث عن الواقعة و شرح الخطوات القانونية التي سيتم اتخاذها، دفاعا على مصالح الفريق.

و تداول العديد من النشطاء الفايسبوكيين يوم أمس السبت، تسجيلا صوتيا لرئيس الرجاء البيضاوي السابق محمد بودريقة، و هو يتحدث عن موضوع التشويش على نادي الوداد الرياضي و رئيسه سعيد الناصيري.

كما استغربت جماهير الفريق الأحمر لتدخل بودريقة - حسب التسجيل الصوتي - لدى فوزي لقجع رئيس الجامعة من أجل تأجيل مباريات الرجاء و التدخل لتغيير البرمجة متسائلين في الوقت ذاته عن ماهية صفة محمد بودريقة حتى يسمح له رئيس الجامعة بالتدخل لفريق ما طالما أنه ليس عضوا بمكتبيه المسير  و لا بأي جهاز كروي آخر

جدير بالذكر أن بعض الفعاليات الودادية كانت قد وجهت رسالة "تظلمية" لعزيز أخنوش الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، بشأن محمد بودريقة باعتباره منسقا جهويا للحزب، مطالبين في نفس الوقت بطرده من حزب الحمامة، لما صدر عنه، من تهييج خطير للناشئة، وزرع الفتنة بين أبناء الوطن الواحد، تضيف ذات المراسلة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية