ألمح محمد فاخر المدير الفني لحسنية أكادير، لحدوث أشياء غريبة تعيق عمله داخل النادي، مشيرا إلى أنه "بدأ يشك في كل ما يحيط به".

وقال خلال مؤتمر صحفي: "دربت لسنوات طويلة وتوجت مع أكادير قبل 20 عاما بلقبين تاريخيين، إلا أن الوضع الحالي لم يسبق لي وأن عشته في حياتي قط".

وأضاف: "بدأت أشك أن هناك أعمال دجل وشعوذة وسحر تتسبب للاعبين في هذه الإصابات المتكررة".

وتابع: "
لا يعقل أن أكثر من 10 إصابات تنتج دون التحام، وبسبب شد عضلي، ودون أن يلمس اللاعبون منافسيهم.. هذا غريب بالفعل".

 


واستطرد: "لم أكن حاضرا هنا في فترة التحضير ولا أعلم ما الذي جرى، لكن إصابة 15 لاعبا دفعة واحدة أمر يثير الحيرة وهو أحد أسباب الانتكاسة الحالية للنتائج.

وزاد: "أنا لا أبحث عن مبررات للفشل، ولا عن أسباب تردي النتائج لكن هذا هو الواقع".

واختتم: "منذ حلولي هنا وحلقات الاحتجاج لا تنتهي، ما هو ذنبي داخل كل هذه الدوامة والمتاهة.. لا أعلم حقيقة ما يجري، ولا سبب كل هذه الصراعات"، مشددا على أن "النادي هو من يسدد الفاتورة في نهاية المطاف".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية