قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تفعيل بند في قانون المنافسة يحرم الأندية من خطف اللاعبين من فرقهم، خاصة أولئك الذين يتوفرون على عقود للتكوين.

واشترطت الجامعة على الأندية التي تجلب لاعبين من فرق أخرى ضرورة إدلاء اللاعبين بوثيقة من فرقهم السابق تؤكد فسخ عقود تكوينهم، أو عقودهم الاحترافية.

 

و يعتبر فريق الرجاء البيضاوي أكبر المتضررين من هذا القانون خاصة و أن مسؤوليه قاموا خلال الفترة الماضية بانتداب مجموعة من اللاعبين الشباب دون إذن فرقهم مستغلين في ذلك عدم توقيعهم لعقود إحترافية 

القانون الجديد و حسب  ما ذكرت مصادر جامعية يسري على جميع اللاعبين باستثناء أكاديمية محمد السادس، على اعتبار أنها تعد مركز تكوين وليست جمعية رياضية.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية