تعاقد الدفاع الحسني الجديدي، رسميا، مع الناخب الوطني السابق، بادو الزاكي، لترميم صفوف الفريق "الدكالي"، بعد فشل المدرب الفرنسي المقال، روبرت فيلود، في قيادة الفريق للانتصارات، وابتعاده عن الأهداف المسطرة في تعاقده مع النادي.

و تنص بنود العقد الذي وقعه الطرفان، صباح اليوم الاثنين، لمدة موسمين ونصف، على أن يحصل خلالها الزاكي على حوالي 18 مليون سنتيم شهريا، حتى نهاية الموسم الجاري، قبل أن يرتفع راتبه "أوتوماتيكيا" إلى 20 مليونا شهريا مع انطلاق الموسم المقبل.

وفي ما يخص عقدة الأهداف، فتضمنت إخراج الزاكي الدفاع الحسني الجديدي من دوامة النتائج السلبية، واحتلال مركز متقدم، على أن تتحوَّل انطلاقا من الموسم المقبل، إلى ضرورة المنافسة على كل الألقاب الممكنة، محليا.

جدير بالذكر أن النادي تعاقد مع جمال أمان الله، لتولي مهمة المدرب المساعد لبادو الزاكي، علما أنه كان يشغل منصب نائب مدير مركز تكوين الفريق، وله دراية بالوضعية التقنية للدفاع الحسني الجديدي.

ويحتل الدفاع الحسني الجديدي المركز 11 برصيد 20 نقطة، قاد خلالها فيلود الفريق في 12 مباراة، حقَّق إثرها انتصارين، مقابل أربعة تعادلات، وست هزائم.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية