كشفت مصادر إعلامية أن صخرة دفاع المنتخب الوطني المهدي بنعطية لاعب نادي جوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، قريب من مغادرة السيدة العجوز , مشيرة إلى أن وجهته المقبلة ستكون بالدوري الفرنسي، وتحديدا فريق أولمبيك مارسيليا.

وأضافت أن سوء تفاهم حصل بين جوفنتوس واللاعب حول بنود عقد التمديد، ما يفسح المجال لرحيل بنعطية عن الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، نحو الليغ 1 , خصوصا وانه ومنذ بداية الموسم الكروي الحالي 2018-2019، شارك في القليل من المباريات، بعد عودة المدافع بونوتشي الذي لعب الموسم الماضي مع الميلان .

يشار إلى أن أولمبيك مارسيليا يدربه الفرنسي رودي غارسيا، الذي سبق له أن أشرف على بنعطية بأ س روما قبل أن ينتقل إلى بايرن ميونيخ الألماني.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية